Tuesday, March 2, 2010

ألف عمرى أحبك




لو كان حبى يمكن أن تصفه الحروف


لقلت أنى ألف عمرى أحبك


ولكن تبعا للظروف ..


فقد وضعتُ قلبى عند قلبك


لا لشئ الا أنه ..


قد رفض الحياة بغير نبضك


فهلا قبلته راضياً؟


وهدهدته حانياً؟


فهو قلب واهنٌ ولهانٌ ويالعمرى أنه ..


لا يستسيغ طعماً للحياةِ فى بعدك


وهلا رفقت بقلبٍ ضعيف


لم يشعر بقوة نبضه الا فى قربك؟


لو كانت النبضات تنطق بالهوى


لأقسمت للكون صبحا ومساءً


بأن الشمس لا تشرق الا فى عينيك


ولا تغرب الا اذا أغمضت انت جفنُك


ولأقسمت أن الأمطار ما هى الا دموعك لحظة البكاء


وان صوتك فيه خشوع الزاهدين الراغبين فى السماء


ولو كان الدم فى الشريان منى ينطق


لتدفق الحبر من دمى ونضب


قبل ان يصف اول نبضة من نبضك


ولو سألت الله شيئا فى الحياه


فسأسأله يا عمرى ان أعيش طوال حياتى بقربك


ولكن هيهات ان تصف الكلمات ما بى من هوى


وهيهات ان تخبرك تلك القصيده بان هناك قلبا يحبك


فحبى لكَ لا تصفه الكلمات ولا النبضات


وانما يجب أن تستشعره انت فى قلبك


فيامن قد وهبته عمرى راضية


هلا رفقت بقلبٍ ضعيف

لم يفعل شيئا فى الحياة الا أن احبك؟

2 comments:

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله لك فى قلمك

رائعه جدا

Maha Elbana said...

جزاكم الله كل خير .. سعيده جدا برأيكم
وياريت تتابعوا واسمع رأيكم فى باقى اللى بيتكتب

الحمد لله الذى هدانا الى هذا وما كنا لنهتدى لولا ان هدانا الله